تاريخ الإفراج :

التکنولوجیا المالیة تستقطب المستثمرین إلی إندونیسیا

إن بروز تطبیقات في مجال التکنولوجیا المالیة في إندونیسیا جعل منها قطباً للمستثمرین الراغبین في الإستثمار من مختلف أنحاء العالم وفق قواعد الشریعة الإسلامیة.

حسب موقع رهيافته ( قاعدة البيانات الشاملة للمسلمين الجدد و المبلّغين و المستبصرين:وشهد مجال التکنولوجیا المالیة أو “فينتك” (Fintech) إقبالاً واسعاً في السنوات الأخیرة وذلك بسبب إمکانیاته الإلکترونیة التي تتیح للمستثمر العمل من خلالها في کل الأحوال وتحت أي ظرف.

وفي هذا المضمار جاءت التکنولوجیا المالیة الإسلامیة لتجمع بین التکنولوجیا وقواعد الشریعة الإسلامیة فی الإستثمار.

وتجسد ذلك الجمع في تطبیق “Alami Technologies” و هو عبارة عن شرکة إندونیسیة في مجال فینتك والذي یتیح للمستثمرین من جمیع أنحاء العالم العمل من خلاله.

وبدأ التطبیق عمله في عام ۲۰۱۷ للميلاد وفق أحکام الشریعة الاسلامية وتحت إشراف مجلس علماء إندونیسیا(MUI) الذي کان المرجعیة الرسمیة لإصدار شهادة الحلال للمنتجات في إندونیسیا.

وفي نوفمبر ۲۰۱۹ للمیلاد، حاولت شركة “Alami” لجذب رأس المال بقيادة شركة “Golden Gate Ventures” وتم توفير التمويل من خلال مشروع قائم على الشريعة الإسلامية حيث سجلت الشركة نفسها كأول شركة في جنوب شرق آسيا زاد رأسمالها إلى ۱٫۵ مليون دولار بهذه الطريقة.

في عام ۲۰۲۱ للميلاد، مع انحسار أزمة كورونا، أعلنت الشركة عن خطط لمضاعفة حجم الشركة إلى أربعة أضعاف لكي تستطيع أن تدفع أكثر من تريليون روبية (۷۱٫۸ مليون دولار) الى قطاعات مثل الرعاية الصحية والزراعة والخدمات والغذاء على شكل قروض على أساس الشريعة الإسلامية.

والتكنولوجيا المالية “فينتك” (Fintech): هي اختصار لكلمة (Financial Technology)، وهي تكنولوجيا تستخدمها الشركات الناشئة متحدية الشركات “التقليدية”، إذ تسخِّر التكنولوجيا في قطاع الخدمات المالية، عوضاً عن الإبقاء على الأدوات “التقليدية”.

المصدر:اکنا

شارك :

آخر المشاركات