البریطانی
إصدار بحث جدید عن صورة الإسلام في الإعلام البریطاني

صدر بحث جدید فی بریطانیا یظهر ان ثلث المقالات التی ینشرها الإعلام هو لا یعکس الوجه الحقیقی للدین الإسلامي.

حسب موقع رهيافته ( قاعدة البيانات الشاملة للمسلمين الجدد و المبلّغين و المستبصرين)أن هذا البحث الذی أصدره مرکز الإشراف علی الإعلام (CfMM) فی بریطانیا یظهر ان ثلث المقالات التی ینشرها الإعلام البریطانی لا تعکس الصورة الحقیقیة عن الدین الإسلامی.

 


وصدرت نتائج البحث بعد دراسة ۱۱ ألف مقال و تقریر إعلامی صادرة فی الفترة من أکتوبر لغایة دیسمبر ۲۰۱۸ فی الإعلام الوطنی والبرامج التلفزیونیة.

وتظهر النتائج ان هذه التقاریر والمقالات لا تعکس الوجه الحقیقی للدین الإسلامی أو أنها تعمم أفعال بعض المسلمین علی جمیعهم.

 

وتقول مدیرة مرکز الإشراف علی الإعلام البریطانی “رضوانة حمید” ان نتائج هذا البحث الذی أعلن عنه أمس الثلاثاء فی البرلمان البریطانی یزیل أي شکوك تجاه وجود ظاهرة الإسلاموفوبیا فی وسائل الاعلام البریطانیة.

المصدر: اکنا

به اشتراک بگذارید :

دیدگاه

لطفا دیدگاه خودتون رو بیان کنید: