ألمانيا
زعيمة حزب ميركل تدعم الجدل بشأن حظر الحجاب في المدارس

أعربت رئيسة الحزب المسيحي الديمقراطي الألماني، أنيجريت كرامب-كارنباور، الجدل الدائر بشأن حظر حجاب الفتيات في الحضانات والمدارس.

حسب موقع رهيافته ( قاعدة البيانات الشاملة للمسلمين الجدد و المبلّغين و المستبصرين)وقالت خليفة المستشارة أنجيلا ميركل في رئاسة الحزب في تصريحات لصحف مجموعة “فونكه” الألمانية الإعلامية الصادرة اليوم السبت: “ارتداء الحجاب في الحضانة أو المدرسة الابتدائية ليس له علاقة بدين أو حرية دينية، وهكذا يرى الأمر الكثير من المسلمين أيضا”، موضحة أنها ترى إثارة الجدل عن السماح بارتداء الحجاب في هذه المدارس أمرا مبررا تماما.

وكانت كرامب-كارنباور أدلت بتصريحات مماثلة قبل نحو عام عندما كانت تشغل منصب الأمين العام للحزب، حيث قالت في نيسان/أبريل عام ۲۰۱۸ عندما كان يتم مناقشة مقترح لولاية شمال الراين-ويستفاليا بحظر محتمل لارتداء الحجاب للفتيات دون ۱۴ عاما، إن الحزب المسيحي الديمقراطي يراهن قبل كل شيء على إقناع الآباء، “لكننا لا نستبعد تطبيق حظر كإجراء أخير ممكن”.

يُذكر أن النمسا حظرت قبل أيام قليلة ارتداء الحجاب في المدارس الابتدائية، وهو ما أثار نقاشات جديدة في ألمانيا في هذه القضية.

النهایة

به اشتراک بگذارید :

دیدگاه

لطفا دیدگاه خودتون رو بیان کنید: