الحياة الإسلامية
العباءة المباركة

نظر جرير إلى الرسول(ص) و العباءة بدهشة. تناولها وقبلها ووضعها على عينيه اللتين تفيضان بالدموع. لقد تأثرنا جميعا.

حسب موقع رهيافته ( قاعدة البيانات الشاملة للمسلمين الجدد و المبلّغين و المستبصرين):كنا مجتمعين في بيت النبي(ص). أخذت أعداد الوافدين بالتزايد و لم يعد من متسع في الحجرة. دخل جرير بن عبدالله المنزل. لم يجد له مكانا في الغرفة فجلس امام الباب على التراب. انتبه الرسول(ص) لقدومه. نهض من مكانه وأعطاه عباءته. قال له: افترشها و اجلس عليها!

نظر جرير إلى الرسول(ص) و العباءة بدهشة. تناولها وقبلها ووضعها على عينيه اللتين تفيضان بالدموع. لقد تأثرنا جميعا. رتب جرير العباءة وأعادها إلى الرسول(ص) وقال:لن أجلس على عباءتك. لقد أكرمتني بحيث لم يكرمني أحد من قبل.

الكاتب: السيدة زهراء برقعي

الرسام: فاطمة طيوب

انظر النص الفارسي هنا

به اشتراک بگذارید :

دیدگاه

لطفا دیدگاه خودتون رو بیان کنید: