فان دام
النجم العالمي “فان دام” يدافع عن الإسلام

يتعاون نجم أفلام الحركة العالمي فان دام، مع المخرج التركي عمر سريكايا، في فيلم سينمائي جديد، يتناول قضية “الإسلاموفوبيا”.

 حسب موقع رهيافته ( قاعدة البيانات الشاملة للمسلمين الجدد و المبلّغين و المستبصرين) يتعاون نجم أفلام الحركة العالمي فان دام، مع المخرج التركي عمر سريكايا، في فيلم سينمائي جديد، يتناول قضية “الإسلاموفوبيا”.


و”الإسلاموفوبيا” أو رهاب الإسلام، هو التحامل والكراهية والخوف من دين الإسلام، وهو مصطلح دخل في الاستخدام في اللغة الإنجليزية في عام 1997، عندما قامت خلية تفكير بريطانية يسارية التوجه تدعى “رنيميد ترست”، باستخدامه لإدانة مشاعر الكراهية والخوف والحكم المسبق الموجهة ضد الإسلام أو المسلمين.

وأعلن سريكايا عن الخبر، عبر صفحته الشخصية على موقع “فيسبوك” للتواصل الاجتماعي، والذي أكد مشاركة فان دام في بطولة الفيلم.

وأضح المخرج التركي، أن فيلم “إسلاموفوبيا”، هو بمثابة مهمة سلمية، عن الحب والسلام.

وقال، “شعارنا في الفيلم هو فلنمنع انتشار “الإسلاموفوبيا”، وأن ندعم معاني السلام والحب والوحدة والاحترام!”.

وأكد عمر سريكايا، أن الفيلم من تمويل جهة لا تهدف إلى الربح المادي ويشارك في بطولة فيلم “إسلاموفوبيا” العديد من الممثلين من بلدان مختلفة، منهم الأمريكي وليام بالدوين، وفابيو أبراهام من مصر.

المصدر:ابنا

به اشتراک بگذارید :

دیدگاه

لطفا دیدگاه خودتون رو بیان کنید: